الأحد - 16 ذو الحجة 1440 - 18 أغسطس 2019
جديد الموقع

العلمائي يزور عائلة فخراوي ويؤكد: الشهداء هم رصيدنا وشهيدكم فخر لهذه الانتفاضة

العلمائي يزور عائلة فخراوي ويؤكد: الشهداء هم رصيدنا وشهيدكم فخر لهذه الانتفاضة

المنامة – المجلس العلمائي
قام وفد من المجلس الإسلاميّ العلمائيّ يوم الثلاثاء 29 جمادى الآخرة 33 هـ الموافق 21 / 5 / 2012م بزيارة لمنزل عائلة الشهيد الحاج عبدالكريم فخراوي في منطقة المنامة، ضمن خطة المجلس للتواصل مع عوائل الشهداء، واستذكار لمواقفهم الكبيرة.

وخلال اللقاء تحدث رئيس المجلس سماحة السيد مجيد المشعل عن التشرف بزيارة بيت وعائلة الشهيد، وقال: «تأتي هذه الزيارة لتمثل مساهمة صغيرة لإحياء وتخليد ذكرى الشهيد»، مضيفاً «ستبقى الذكرى مستمرة مدى العصور، وسيبقى الشهيد فخراً ومشعلاً للأمة، ورصيداً ووقوداً لهذه الثورة، وإذا كان الآخرون يبحثون عن رصيد فرصيدنا هم الشهداء، فالشهادة تضفي قدسية على الحركة وجانباً معنوياً كبيراً».

ونوّه رئيس المجلس بالشهيد الأستاذ كريم فخراوي وذكر أنّه «من الشخصيات المرموقة ومن الشهداء الكبار، وقد رحل مظلوماً، قد اغتصبوا روحه اغتصاباً، وكان في ريعان الشباب والحيوية والعطاء، ليبقى شاهداً وشهيداً على ظلم النظام وعنجهيته ووحشيته، وليكون شاهداً لهذه الأمة على مظلوميتها وعلى عدالة قضيتها»، مؤكّداً «أنّنا سائرون في درب الشهداء، وكلنا فخر بأن نكون في طريق الشهداء، وأن نسعى لأن نساهم بما نستطيع في نصرة هذا الشعب والدفاع عن حقوقه المشروعة».

وعبّر المشعل عن افتخاره بالشهيد كريم فخراوي الذي هو فخر لهذه الانتفاضة، داعياً الله سبحانه وتعالى أن يتقبله ويتغمده مع أوليائه الطاهرين، وأن ينتقم من أعدائه وممن ظلمه وأن ينصر هذا الشعب لنرى ثمرة هذه الدماء نصراً في بلد الإيمان.

من جهتها وضمن شكرها للمجلس الإسلامي العلمائي على زيارته، والدعاء له بالموفقية، أشارت عائلة الشهيد فخراوي إلى أنّ الشهيد ومنذ أن كان في الـ 15 من عمره ومن شدة حبه لأهل البيت (ع) أقام مكتبة في البيت الكبير للعائلة، وأنّهم لم يروا أو يسمعوا منه شيئاً تجاه أيّ أحد من أهله أو الآخرين، مؤكدين افتخارهم بالشهيد، وأنّهم يطمحون إلى أن يكونوا كلهم من الشهداء.

ضم الوفد بالإضافة إلى رئيس المجلس سماحة السيد مجيد المشعل، كلاً من: مسؤول اللجنة الشرعية سماحة الشيخ فاضل الزاكي، ومن دائرة الثقافة والعلاقات: سماحة السيد محسن الغريفي وسماحة الشيخ محمد حسن الكرّاني، وسماحة الشيخ علي ناجي الهملي، بالإضافة إلى سماحة السيد مرتضى الموسوي.

 

 

 

 

 

 

اضف رد

إلى الأعلى